هديتي الى كل مســــلم في بقاع المعمورة

شاطر | 
 

 هديتي الى كل مســــلم في بقاع المعمورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العامري



نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: هديتي الى كل مســــلم في بقاع المعمورة   2011-07-19, 18:42

"شهر رمضان"
ابو صهيب فلسطين الضفة الغربية


سمَّاهُ ربي به القران اوصانا = لم تلق شهرا اتى بالاسم قرانا
يا طالب الخير هذا الشهر موسمه = بادر لمغفرة في شهر مولانا
سوقٌ تجارتها في الله مربحها = ان فاتك الربح فاعلم كنت خسرانا
هَيّا فسارع لاجر فيه مُغـْتنِماً = مواسمَ الخيرِ لا نلقاك حيرانا
فيه التراويح قـُمْها الشهرَ مُحْتسباً = يغفرْ ذنوبك ربي كان رحمانا
وليلة ُالقدرِ زادت قـَدْرَهُ كرماً = طوبى لمن قامها شُـكرا وايمانا
تعسا وبؤسا الى من كان يحضرهُ = قال الرسول اذا لم يَحْظ َغفرانا
هي الحياة كَبَرْقٍ ثم نفقدهُ = فانْ قـَضى العمرُ لا كُـنـّا ولا كانا
بادِرْ بصومك لا تدري أتدركُهُ = بَقيَّة العُمْرِ أم نلقاك جُثمانا
منافع الصوم لا تُحْصى لكثرتها = لو استجبنا لأمر الله احيانا
كيف الصيانة للالات نحفظها = شهر الصيام من الامراض قد صانا
يُضاعَفُ الاجرُ في شهر الصيام اذا = ما صامه المرءاخلاصا واحسانا
يوم القيامة للصُّوام تكْرِمة ٌ = هيا ادخلوا الباب للجنات رَيَّانا
من لازم الصوم تقوى الله عَلَّمَهُ = من غير تقوى يَخِفُّ المرء ميزانا
صام الكثير عن الحلال واعَجَباً = اما الحرام به تلقاه غرقانا
في الخير عَجِّلْ ولا تعجلْ لمعصيةٍ = دعْ عنْك عاجلة ًواعملْ لأخرانا
فـَأعْقـَلُ الناس من لله ممتثلٌ = اما العَصِيُّ فاغبى الخلق انسانا
الصوم مدرسة قـَلَّتْ نظائرها = قد خَرَّجَتْ سالفَ الازمان فرسانا
مالي ارى اليوم طلابا بها درسوا = شتان اخلاقهم والله شتانا
العيب فينا اقمنا الصوم مَظْهَرَهُ = فكان جسما بلا روح فأقصانا
يُعُلِّمُ الصومُ أنَّ الله يَرْقـُبُنا = وَإنْ نسينا فليس الله ينسانا
الصوم صبرونحن اليوم نفقده = اذا غضبنا فعلنا الشر الوانا
الصوم عطف فاين اليوم رحمتنا = اين الشعور بجار بات جَوْعانا
الصوم تقوى فاين اليوم خشيتنا = فينا العصاة وتلقى الرأسَ خَوََّانا
الصوم حب فحب اليوم مصلحة = فينا التفرق والبغضاء تغشانا
انظر لألسنةٍ تهذي وما خشيت = نـَمَّتْ وَذَمَّتْ وخيرالناس من لانا
الصوم عند خيار الناس أُمنية ٌ = واليوم هـَمٌّ اذا ما جاء أذْوانا
شهرٌ عظيمٌ ولم نـَحْفِلْ بـِحُرْمتهِ = ضيفٌ كريمٌ أيُجْزى الضيفُ نقصانا
نقضيهِ نوماً وكلُّ الليلِ نـَسْهَرُهُ = نقضيه رقصا وانغاما والحانا
اما الخيار فـَبَيْتُ الله مُعْتـَكَفٌ = أحيوهُ ذكراً وتسبيحا وقرانا
صوم الخيار جهاد النفس غايتهم = وطاعة الله تبقى الدهر عنوانا
أي الفريقين اهدى عند خالقهم = من رام آخرة ًام رام دنيانا
من كان لله نصر الله يكسبه = ومن رجا النصر من اعدائه هانا
يا تارك الصوم اهل العلم قد حكموا = من الكبائر فاق المرء سكرانا
الريح صامت بمعنى انها سكنت = فلتسكن النفس أنْ ترتاد عصيانا
وليسكن القلب عن غل وعن حسد = وَجَنـِّبْ العين عن إثم ٍوآذانا
كل الجوارح فلتسكن اذا رغبت = صوما يُقـَرِبُ للرحمن مُزْدانا
الصوم سر واخلاص لخالقنا = هو الدليل اذا ما شئت برهانا
شَهْرُ الْمَكَارِمِ لا تُحْصَى مَنَاقِبُهُ = جَلَّتْ عَنِ الْحَصْرِ تَعْدَادَاً وَتِبْيَانَا
فِيهِ الْجِنَانُ تَفَتَّحَتْ مُزَيَّنَةً = وَالْنَّارُ قَدْ أُغْلِقَتْ عَفْواً وَغُفْرَانَا
وَالْجِنُّ صَفَّدَهُمْ رَبِّي وَقَيَّدَهُمْ = بُشْرَى لِعَبْدٍ عَصَى نَفْساً وَشَيْطَانَا
فِي شَهْرِنَا كُتُبُ الْسَّمَاءِ قَدْ نَزَلَتْ = ضَمَّتْ زَبُورَاً وَإِنْجِيلاً وَقُرْآنَا
تَوْرَاةُ مُوسَى وَإِبْرَاهِيم فِي صُحُفٍ = لِلنَّاسِ قَدْ أُنْزِلَتْ نُوراً وَبُرْهَانَا
شَهْرُ الْفَضَائِلِ وَالأَخْلاقِ قَاطِبَةً = مَا صَامَهُ أَبَدَاً مَنْ قَالَ بُهْتَانا
لا يُقْبَلُ الصَّوْمُ مِمَّنْ عاب إِخْوَتَهُ = او حارب الدين او قد خان اوطانا
وَلَيْسَ يُقْبَلُ مِنْ عَاصٍ لِخَالِقِهِ = قَدْ صَاحَبَ الزُّورَ إِصْرَاراً وَطُغْيَانَا
مَنْ تَابَ حَقَّا إِلى الغَفَّارِ فِي نَدَمٍ = يَتُبْ عَلَيْهِ ويلقَ الله فرحانا
فَجَاهِدِ النَّفْسَ واحْبِسْ كُلَّ جَارِحَةٍ = عَنِ الحَرَامِ يُجِرْكَ اللهُ نِيرَانَا
فَرُبَّ صَائِمِ شَهْرِهِ وَقَائِمِهِ = يَأْتِي الحِسَابَ ذَلِيلاً ثُمَّ ظَمْآنَا
وَرُبَّ كَاسِيَةٍ فِي النَّارِ عَارِيَةٌ = لا يُكْرِمُ اللهُ أَجْسَامَاً وَأَلْوَانَا
لا خَيْرَ فِي عَمَلٍ قَدْ طَابَ مَظْهَرُهُ = إِنْ كَانَ صَاحِبُهُ ذِئْبَاً وَثُعْبَانَا
يَا شَهْرَ بَدْرٍ حَبَاكَ اللهُ مَفْخَرَةً = حَطَّمْتَ لِلْكُفْرِ أَصْنَامَاً وَأَرْكَانَا
مَا خَاضَ فِيكَ رِجَالُ اللهِ مَعْرَكَةً = إِلاَّ عَلا الحَقُّ والإِسْلامُ قَدْ بَانَا
يَا أُمَّةً خسرت دنيا وآخرةً = هَلاَّ اعْتَبَرْتُمْ أَلَيْسَ الْوَقْتُ قَدْ حَانَا
أُفِّ لِقَوْمٍ رَضُوا ذُلاَّ لأَنْفُسِهِمْ = وَبَدَّلُوا النَّصْرَ أَطْمَاعَاً وَخُذْلانَا
هَيّا اجْعلوا الشهرَ صلحاً بَدْء توبتنا = عَلَّ الكريمُ اذا هُدْنا تـَلـَقـّانا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
AZER16



نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


انجازاتي
لايتوفر على اوسمة بعد:  

مُساهمةموضوع: رد: هديتي الى كل مســــلم في بقاع المعمورة   2011-07-19, 19:05

لك الاجر والثواب من الله
ولك اجر من يقرا هذا الموضوع
بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هديتي الى كل مســــلم في بقاع المعمورة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة سيدي عامر :: المنتديات العامه :: المنتدى العام-
انتقل الى: