جماعة أنصار الإسلام / قتل اثنين من كبار الضباط في المنطقة الخضراء
شاطر | 
 

 جماعة أنصار الإسلام / قتل اثنين من كبار الضباط في المنطقة الخضراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
HoCiNe

avatar

نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


انجازاتي
لايتوفر على اوسمة بعد:

الوسام الأول

الوسام الثاني

الوسام الثالث


مُساهمةموضوع: جماعة أنصار الإسلام / قتل اثنين من كبار الضباط في المنطقة الخضراء    2011-07-23, 11:42


بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ




الحَمدُ لله مُعزِ الإسلام والمُسلمين، ومُذل الكَفَرة والمُرتدين،
والصَلاة والسَلام على إِمامِ المُجاهدين، وقائدِ الغُر المُحجلين الضَحوك
القـَتال، وعلى آلهِ وصَحبهِ أجمعين ومن سارَ على نهجهم واهتدى بهديهم إلى
يوم الدين, أما بعد :


قال تعالى: {فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ
قَتَلَهُمْ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ رَمَى
وَلِيُبْلِيَ الْمُؤْمِنِينَ مِنْهُ بَلاءً حَسَنًا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ
عَلِيمٌ
} [الأنفال:17]

في كل يوم تزداد جرائم الروافض الحاقدين ممن نصبهم الأمريكان ليكونوا ذيلاً
وتبعاً لهم ليحكموا هذا البلد ويشنوا حرباً على المجاهدين بالوكالة عن
أسيادهم، فراحوا يذبحون المسلمين من أبناء هذا البلد، وصار كل من يدافع عن
دينه وأرضه وعرضه هو مجرمٌ يستحق عقوبة الإعدام، وأصدروا الآف الأحكام
بالإعدام.
واليوم أهلنا تنفذ فيهم أحكام الإعدام يومين في الأسبوع الواحد، وصار الحقد
الرافضي على الغيارى من ابناء هذا البلد ينفذ بالقوانين التي وضعوها
وبشكل رسمي .. فلا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
لذلك وبعد التوكل على الله وحده، والتخطيط والعمل الدؤوب تم كشف اثنين من
كبار مجرمي المنطقة الخضراء، وهم ضابطان يعملان في مكتب رئيس وزراء المنطقة
الخضراء (نوري المالكي) ويعملان بشكل خاص في ملف المحكومين بالإعدام،
بتهمة الجهاد (الإرهاب) !!! وهم كل من المجرم اللواء وسام علي مطشر، وضابط
التحقيق حسين كاظم الفتلاوي، والاثنان هم من قيادييّ حزب الدعوة الرافضي.
حيث يشغل الأول منصب المسؤول الأمني لمكتب المالكي، والآخر يشغل منصب ضابط
تحقيق في مكتب المالكي والمسؤول عن تحقيقات (الإرهاب) في جانب الكرخ وكذلك
المسؤول عن المصادر (الجواسيس) في بغداد.

وهذان الضابطان يسكنان في فندق بابل في منطقة الجادرية في جانب الكرخ من
العاصمة بغداد، وهذا الفندق من أكبر الفنادق المحصنة في بغداد، أما
عائلاتهما فيسكنون في إيران، وهم شديدا الحذر، ويتبعان نظاماً أمنياً
صارماً، فلا يخرجان بسياراتهما الخاصة، وليس لديهم صور أو تسجيلات منشورة
للعلن تُـمكن من التعرف عليهم، ولا يستخدمان الهاتف الجوال إلا في نطاق ضيق
وفيما يخص العمل الخاص بقيادتيهما.
وبعد أن وردت معلومات استخباراتية تفصيلية عنهم، تم بعون الله رصدهم
ومتابعة تحركاتهم لفترةٍ طويلة، الى أن تم تدبير كمين محكمٍ لهم في منطقة
الكرادة بالقرب من فندق بابل..
ففي يوم الجمعة 15 / رجب /1432 الموافق 17 / 6 / 2011 تم بفضل الله تفجير
سيارة مفخخة عليهم فتناثرت أشلائهما وتخلص المسلمون من شرورهما، ومن شدة
وقع الضربة على الحكومة ما لبث أن قام اللواء قاسم عطا (كذاب بغداد) بنعيهم
في مؤتمر صحفي خاص.
ونعاهد المسلمين في كل مكان بأنّ المجاهدين بالمرصاد لمن عاداهم، وهم عيونٌ ساهرة من أجل قمع الشر وأحقاق الحق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
nounou4ever

avatar

نوع المتصفح شروم

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: جماعة أنصار الإسلام / قتل اثنين من كبار الضباط في المنطقة الخضراء    2011-07-29, 16:52

موضوع جميل جدا
مشور
جوزيت اجرا
بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
جماعة أنصار الإسلام / قتل اثنين من كبار الضباط في المنطقة الخضراء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة سيدي عامر :: المنتديات العامه :: المنتدى العام :: قسم الاخبار-
انتقل الى: