هده شذرات احساس

شاطر | 
 

 هده شذرات احساس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
AZER16



نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


انجازاتي
لايتوفر على اوسمة بعد:  

مُساهمةموضوع: هده شذرات احساس   2011-08-29, 17:30



هده شذرات احساس

أعيد ترتيب أوراقي
و اسلب الحرف من كلمة لاصقة بأخرى
و اتلون بأحاسيس كثر .. لأبقى أنا أسير الحرف المغبون
لا يعلَم في أي وادٍ سيهيم و قد خنقتهُ بِبؤرةِ الـحزن !
قَد أٌسمِيها طُقوس كتابة
و لكِن لا نعلَم أننا ( رُبما ) بسببها قَد نمُوتُ مِن الكتابة !
مجرد اقصوصات و شذرات إحساس .. نَمَت فِي الفكر لحظة كتابة .... !
ليتهم يعلمون !
بِأنهم مؤلمين حِينما يبتعدون
و مؤلِمين أكثَر حِينما يعُودون !
إلى جَسَد خِواء لا ماء يُرويه ولا يتنفسُ هواء .. !
و لك أن تَتخيَل ..
حجمِ الألَم حِينما يمُوت شيء بداخلِك
و أنت على قيدِ الحياة !
فِي .. الحب ..
كُل أهدافنا نرسُمها بِالأحلاَم!
نسرَح فُوق الغمام ونتناسَى واقع يؤلُمنَا
ويُحسسنا بِالغبَاء !
كُل الدروب يعصِف بها الفراق
و جمِيع القصص التي يتفَاخَر بِها العشاق
ختِمَت بِالوداع ذاتِ وَجَع !
ولا زِلنَا نتأمَل .. بِحياةٍ بعيدَه عن الرتابة
و ......يُحكَم على أحلامنا بِالإعدام بِمِقصلةِ الـواقِعْ !
كانَت أرضٌ يانعة تكتسِي الخضرة !
لكِن سُرعَان ما أندثَر كل كل كل شيء ..و كُتِب فِي مُقدمتها كَانت هُنا أُمنيَه مُغلفَه بِتابُوت
مات آلـ حِلم وَ قُيد بِسلاسِل الفَقــدْ
لِتتبعثَر ملامِحها و تنتهِي بِلفِها بِالأكفَانْ ..
و أؤمن بِأن للفقد طعمُ الموت المصغر !
أعتقِد بِأننا نحتاجُ الماضِي كـحاجتُنا للأكسجِين !
نتنَفسْ منهُ الـعِبَر و حُفنَه مِن أخطَأ نُقسِم أن لا تتكرَر
و ذِكرَى لا تبرَح عقُولنا تُجدد دِماء تنضَج وجعا كُل حِين !
كُنتُ صَغيرَ أكتُب عبَثاً الذكرى ناقُوسْ تدُق فِي عالم النسيان )
و حِينما كبِرت آمنت بِها كثيرا !
فِي حياتك لا تُقيِم نفسَك بِمظاهرِ الآخرِين !
ليس كُل ما تواجَد في الظاهر يكون عميقا
سَتخسَر نفسَك حِينَها و تكتُب لـ حياتِك رحلة آلـ شَقَاء !
حَاوِل أن تُفكِر و تزرَع عمَل,
و العَمل سَيُنمِي شخصِيَتَك آلتِي سَتُحدد مصِيرَك !
كِثرة العطاء تجلُب لك المآسي ! -
مقُولَه كتبتُها وأنا مؤمِن بِها !
لأن بعضُ الحمقى لا يُشبع أفواههم إلا الـتُرَاب ..
و بِحجمِ عطائِك سَتجِد الانتقادات ..
بِتُ أؤمِن بِمقولتِك يَا نيوتِن ..
/ لِكُلِ فعلٍ ردةُ فِعلٍ مساوية لها في المقدار
و .. مُعاكِسَه لها فِي الاتجاه ! /
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هناء هنادي



نوع المتصفح شروم

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


انجازاتي
لايتوفر على اوسمة بعد:  

مُساهمةموضوع: رد: هده شذرات احساس   2011-08-31, 03:42

شذرات رائعة
لطالما عودنا تميز قلمك طاغياً
وحاضرا بين القلب والوجدان
تحياتي لك اخي
ودمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
AZER16



نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


انجازاتي
لايتوفر على اوسمة بعد:  

مُساهمةموضوع: رد: هده شذرات احساس   2011-09-02, 21:37

هناء هنادي كتب:
شذرات رائعة
لطالما عودنا تميز قلمك طاغياً
وحاضرا بين القلب والوجدان
تحياتي لك اخي
ودمت بخير

اشراقه غاليه اضافت على المكان بهجة كبيره
لك آيات الشكر تتلى على هكذا حضور واطراء
فتشريفك على متصفحي هو بحد ذاته وسام اتقلده بفخر
سكبت العطر والمطر فانحنى القلم اجلالا
الف شكر على البياض والبهاء اختي هناء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هده شذرات احساس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة سيدي عامر :: المنتديات العامه :: المنتدى العام-
انتقل الى: