شاطر | 
 

 إلى الخائفين من التدويل!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin

avatar

نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


انجازاتي
لايتوفر على اوسمة بعد:  

مُساهمةموضوع: إلى الخائفين من التدويل!   2012-01-03, 18:09

2اعلان
يتعامل ‬البعض مع ‬مسألة تدويل ‬الأزمة ‬في ‬سوريا ‬وكأنها ‬الخطر ‬الوحيد ‬الذي ‬يحدق ‬بالمنطقة ‬العربية، ‬وكأننا ‬أبقينا ‬جميع أزماتنا ‬الأخرى، ‬ومشاكلنا ‬المزمنة ‬قيد ‬المحلية ‬ومنعنا ‬التدخل ‬الخارجي ‬ماعدا ‬في ‬سوريا؟ !! ‬
من يضحك على من في مسألة تدويل الأزمة السورية، ثم لماذا مايزال البعض مختلفا حول تسميتها ثورة داخلية وأزمة دولية؟ لقد دوّلنا كل شيء في العالم العربي، فحتى ملابسنا الداخلية، لا نشتريها إلا بقرار جمركي دولي، وموافقة عالمية، بحجة أننا في عصر العولمة التي تعني في تعريفاتها العربية التعرية، وما أدراك ما التعرية، على طريقة تعرية العرب المسلمين في مطارات أوروبا وأمريكا التي أيقظت مشاعر الرجولة المنقرضة عند العرب، ولم يوقظها اغتصاب الرجال في سجون غوانتنامو والعراق؟ لماذا يمسك بعض المنافقين يد غيرهم بشدة، ويتظاهرون أن مسألة تدويل الثورة السورية ستهدد الأمة، ثم هل تركنا للثوار السوريين الذين يموتون كالذباب في الشارع، خيارا آخر ماعدا التدويل؟ ألا يكفي جميع من سقطوا حتى نتحالف مع الشيطان من أجل وقف هذا المستبد الدموي الذي يقتل بشهية مفتوحة وكأنه يتغذى على دماء الأبرياء؟!
من يملك قرار التدويل؟ هل يملكه برهان غليون في باريس، أو المعارضة السورية في تركيا وأمريكا وأوروبا؟ هل يملكه نبيل العربي في القاهرة، أو الشيخ حمد في الدوحة؟ أم يملكه السوريون الذين ينامون على القتل والجوع والخوف بشكل مستمر منذ أشهر، في درعا وحماه وريف دمشق وحمص ‬وحلب ‬وغيرها ‬من ‬المدن؟ ‬
لماذا ‬قتلنا ‬هؤلاء ‬مرتين، ‬الأولى: ‬عندما ‬قررنا ‬الصمت على ‬مجازر ‬بشار ‬الأسد ‬ضدّهم، ‬والثانية ‬عندما ‬ألزمنا ‬غيرنا ‬بالصمت ‬أيضا ‬خوفا ‬من ‬التدويل؟
هل ‬نخشى ‬تحرك ‬الآخرين ‬فقط، لأن ‬تدخلهم ‬يعني ‬رفضهم ‬الخروج ‬مجددا، ‬لكن ‬في ‬المقابل، ‬ماذا ‬فعلنا ‬نحن، ‬وهل ‬أضاف ‬وجودنا ‬كمراقبين ‬عربا ‬شيئا ‬للسوريين ‬الأبرياء؟
ألا يشعرنا هؤلاء الذين يظهرون في قناتي الجزيرة والدنيا معا من أجل تحليل ومناقشة الأوضاع في سوريا بالغثيان، في الوقت الذي يموت فيه السوريون بالعشرات يوميا؟ في ما يختلف وليد المعلم عن برهان غليون؟ كلاهما باحث عن السلطة، فماذا عن الأطفال الذين يموتون بشكل يومي في الشوارع والبيوت وطلبة الجامعات والنساء؟ ألهذه الدرجة بلغ الربيع العربي دمويته، فبات السؤال، ليس الحفاظ على أهدافه الأساسية بتحقيق الحرية، ولكن بالإبقاء على حياتنا عن طريق تدخل الآخر الأجنبي؟!
لماذا لا يتوقف هؤلاء القوميون العرب عن التنظير والتحليل في القنوات الفضائية بخصوص المؤامرة الكونية، في الوقت الذي يموت فيه السوريون بالعشرات يوميا في الشارع، سواء على يد الشبيحة أو الجيش العائلي التابع لآل الأسد؟
لا المجلس السوري للمعارضة في الداخل أو الخارج، ولا جيش الأحرار الذي لم نسمع عنه إلا في الفضائيات، سينقذ الأبرياء من بطش النظام الدكتاتوري، فخوفنا الكبير قبل فترة تحقق، حيث لم يعد هنالك من حلّ سوى التدخل الأجنبي، لعل وعسى، ينقذ ما يمكن إنقاذه، علما أن تأخره ليس بسبب الحرص على المبادرة العربية الفارغة، ولا من باب الحرص على سيادة سوريا أو خوفا من ديكتاتورها الضعيف وتحالفه مع إيران، لكن الغرب تأخر، لأنه لا مصلحة حقيقية له في سوريا حتى الآن، كما أن فواتيره باتت ثقيلة بالعديد من البلدان، العراق وأفغانستان وآخرها في ‬ليبيا...
جريدة الشروق..
اعلان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
wafaaaaa

avatar

نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


انجازاتي
لايتوفر على اوسمة بعد:  

مُساهمةموضوع: رد: إلى الخائفين من التدويل!   2012-01-03, 19:40

2اعلان
هل انت اخي الكريم مع هذه الافكار
اعلان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فلسطينية حرة

avatar

نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: إلى الخائفين من التدويل!   2012-01-03, 21:42

2اعلان



يبدو أن الغرب رأى مصالحه مع بشآر الأسد ونظآمه الفآسد
حتى لو كآن ذلك على حساب الشعب السوريّ
والإنتفآضة السوريّة
..
فالغرب لم يحرص يوماً إلا على مصالحه ..
نذكر جميعاً ان امريكا ومعها المانيا وفرنسا سحبوا سفرائهم من سوريا
ثم أعادوهم ..
وهذا في الأعرآف الدبلوماسيّة
لا يعني احتجاجهم على نظام الأسد

رغم تصريحاتهم المُنافية تماماً لهذا ..
لا أدري كيف يتدخلون وبما يبررون مثل هذا التصرف ..
وهل يستطيعون تجاهل فيتو الصين وروسيا ..!
إن فكروا بالتدخل في سوريا كما فعلوا في ليبيا ..؟؟
مع العلم أن سوريا ليست ليبيا ابداً .!
أرى ان الشعب السوري علّقَ آمالاً كثيرة وكبيرة على العرب
وعلى وزراء الخارجية العرب وجامعة الدول العربية
فقد كانوا يعتقدون أن قراراتها لن توقف شلال الدم وحسب
بل ستكون معهم للإطآحة بنظام الأسد
ولكن المراقبون الدوليون عاجزون حتى عن رصد الحقآئق ..!
وعاجزون عن معرفتها ..!
في النهآية الشعب السوري هو ضحية النظآم الفاسد
والقرارات العربية السآذجة ..!


اعلان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اسلام مرزوق

avatar

نوع المتصفح موزيلا

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: إلى الخائفين من التدويل!   2012-02-04, 00:08

2اعلان
شكرااااااااااااااااا
اعلان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.google.ae
 
إلى الخائفين من التدويل!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة سيدي عامر :: المنتديات العامه :: المنتدى العام :: قسم الاخبار-
انتقل الى: